السبوعـ في معرضــ جيرانـــــ

عنــ الفنان

إبراهيم الدسوقي، الحاصل على بكالوريوس الفنون الجميلة من جامعة حلوان (مصر، 1992) وماجستير في التصوير بعنوان “مدرسة لندن و التصوير البريطاني منذ 1945” من الجامعة ذاتها (1997) ونال الدكتوراه عن أطروحته “ الحركة الداخلية في التصوير” (2003) ويعتبر الفنان الدسوقي من الذين تميزوا في تصوير العمق الفلسفي في اعماله بشكل بعيد عن التعقيد فهو صاحب ثنائية


ــالسبوع

يتمحور العمل حول السبوع الذي يحتفل فيه بالمولود بعد مرور سبعة أيام من ولادته ويأخذنا من خلاله الفنان الى الميثالوجيا الفرعونية إلاهة القدر التي تكون على شكل انثى وتتجسد بسبعة أنماط منذ ولادة الطفل الى يوم السبوع وهو اليوم السابع لتكتب في كل يوم قدر هذا الطفل المولود حتى يتم كتابة قدره في اليوم السابع وقد تم استضافة العمل في معرض جيران في حافظ غاليري بجدة في ٢٢ أكتوبر ٢٠١٩

(الظـل والضوء ) ٢٠١١

والتي قام فيها برسم أعمدة معبد الكرنك والاقصر واخبرنا في حوارنا معه انه ”لا ظل بلا ضوء وانما الظل هو حصاد وجود الضوء ووجود كليهما معاً يصنع نوعا من التوازن الذي اذا اختل ذهب احدهما
ورسمي لهذا العمل في تلك الفترة انما هو تعبير عن الواقع الذي كنا نعيشه والضوء كان يجسد الامل الذي رسمه وجود الظل”.