صــالــونــ البــجــع

البداية

أحببت ان تلتحق ابنتي بصفوف تعلم الباليه فبدأت البحث عن مدرسة تعلمها وقمت بتسجيلها لتأخذ صفوف دراسة الباليه ولكن اكتشفت انو طريقة التعليم لم تكن هي الطريقة التي ابحث عنها لابنتي والتي تبدا بتعليم الأساسيات

وهي ترتكز على أسلوب الخلط بين كل من المدرسة الروسية والانجليزية والفرنسية من حيث التكنيك وطرق التطبيق فتوقفت عن ارسال ابنتي الى صفوف الباليه ولكن اقترحت على احدى صديقاتي ان أقوم بتعليم ابنتي بنفسي وذلك اني قد كنت راقصة باليه سابقا خلال نشأتي في الولايات المتحدة واعلم الأساسيات في تعليم البالية

فرقة البالية عام ١٩٢٨

الباليه ذلك الفن الذي انطلق من بلاط عصر النهضة الإيطالي وعلى مدى أربعة قرون اكتسب نظم وتقنيات صارمة جعلت منه احد اكثر الفنون الرقص الإيقاعي الحركي صعوبة وللباليه اجوائه الخاصة التي جعلت منه فهو مرادف للكلاسيكية والنبل والاناقة

 

 الخطوة الأولى

قمت بتحويل مساحة في المنزل الى صالون رقص صغير وبدات بتعليم ابنتي ولكن بعد فترة تواصلت معي ام احدى زميلات ابنتي في المدرسة وطلبت مني ان أقوم بتعليم ابنتها مع ابنتي وذلك ان ابنتها لا تستطيع ان تتابع دروس الرقص حيث انها من هولندا وتقيم في المملكة والان ،مع مرور الوقت اصبح لدي مجموعة من الطالبات اللاتي ادربهم هي بدايتي كمعلمة بالية.

 

فخورة باني ام قبل كل شيء وفخورة اني لدي تلميذة  أصبحت تعلم الباليه للفتيات الصغيرات و فخورة بان هذا المكان جمع بين دفتين العالم الفن كلغة كونية تزيل الكثير من الحواجز وتختصر المسافات، أتمنى ان نصل في المستقبل الى امتلاك مدارس خاصة تقدم الفنون الحركية الخاصة بنا وتطورها وان يكون لها منهج تعليمي خاص وانا سعيدة بتجربي في مجال تعليم فن الباليه .